قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "من صلى علي صلاة واحدة صلى الله عليه عشر صلوات وحطت عنه عشر خطيئات ورفعت له عشر درجات" رواه النسائي وأحمد.
العودة   عيادات العرب الطبية - موقع استشارات طبية مجانية > العيادات الطبية > عيادة الأنف والأذن والحنجرة
التسجيل تعليمات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
قديم 11-22-2013, 10:19 PM   رقم المشاركة : 1
عضو مبتدئ







foufikand غير متواجد حالياً

افتراضي التهاب الجيوب الانفية

بسم الله الرحمن الرحيم
1. العمر:19

2. الجنس :ـ أنثى

3. المهنة:طالبة

5. الظروف الصحية للسكن( رطوبته عالية في فصل الشتاء ):

6. أمراض مزمنة عند المريض.لايوجد

7. عمليات جراحية سابقة :لا

8. حوادث سابقة لا

9. الوزن :60kg

10.الطول التقريبي:1.65

11.غير مدخن

12. نبذة عن الحالة النفسية العامة:

13. خاص للنساء: الدورة منتظمة


شكواك الصحية :
سيدي الدكتور انا اعاني من التهاب الجيوب الانفية لفترة لا تقل عن 6 اشهر ولقد دهبت للدكتور ووصفلي بخاخ ملحي للانف(فيزيومر) ومضاد حيوي (zadryl) لمدة 15 يوم في الاول قلت الاعراض نسبيا لكن مع الوقت رجع الحال كما كان في الاول واكثر فانا اعاني من كثرة الافرازات النخامية وانفي غالبا ما يختنق وغير مرتاحة لهادا الحال اد يسببلي الاحراج وسط زملائي ارجوك ان تعطيني دواءا ينفعني لاني لا يمكنني ان ادهب مرة اخرى للطبيب لظروفي المالية وارجو منك ان تتفهم موقفي وتجيبني في اسرع وقت ممكن لقد تعبت من هدا الحال وشكرا







    رد مع اقتباس
قديم 11-23-2013, 04:56 PM   رقم المشاركة : 2
إدارة المنتدى







عيادات العرب الطبية غير متواجد حالياً

افتراضي

اهلا وسهلا اختي الكريمة
الجيوب الانفية: هي حجيرات مملوءة بالهواء توجد داخل عظام وجهك، ولأنها تحيط بالأنف، فإنها تعرف أيضا باسم الجيوب المحاذية للأنف، ولدى كل منا أربعة أزواج من الجيوب.
ويبطن كل من هذه الجيوب، بغشاء يفرز المخاط. وعندما يكون الأنسان سليم الجسم، فإن المخاط، السائل المائي الخفيف، يمر بحرية من الجيوب نحو الجزء الأعلى من الأنف، ولكن عندما تلتهب الجيوب الأنفية، يصبح المخاط ثخينا ولزجا، ولذلك لا يمكنه المرور من الفتحات الصغيرة جدا المسماة ostia، التي تقود نحو الأنف، وبهذا يتراكم السائل في الجيوب، مؤديا إلى زيادة الضغط وحدوث الألم، وبذلك يصبح الأنسان مصابا بالتهاب الجيوب الأنفية.
التهاب الجيوب الأنفية: هو عدوى تسببها البكتريا، وتوجد في أنف كل منا ملايين البكتريا، كما توجد ولدى الكثيرين منا الجراثيم التي تسبب عدوى الجيوب الأنفية.
هذه البكتريا في الأنف ليست ضارة، كما أنها لا تتسبب في حدوث المشاكل عندما تتغلغل نحو الجيوب الأنفية، ما دامت تنحدر بعد تغلغلها نحو الأنف مجددا، ولكن إن كانت ممرات تفريغ الجيوب الأنفية مسدودة، فإن البكتريا تتكاثر مسببة العدوى، ولذلك فإن انسداد قنوات التفريغ الرفيعة للجيوب الأنفية هو السبب الرئيسي في حدوث التهاب الجيوب الأنفية، وإعادة فتح ممرات التفريغ هو مفتاح العلاج.
* العلاج: التفريغ

* الكثير من المصابين بالتهاب الجيوب الأنفية سيشفون بسرعة نهائيا، من دون تناول المضادات الحيوية، بل وببساطة باتباع طريقة التفريغ.

وفي ما يلي ما يجب عمله على المصاب بالتهاب الجيوب الانفية:

• اشرب كميات كبيرة من الماء، فالتروية المائية تساعد على إبقاء المخاط خفيفا وسائلا.

• تنشّق البخار. استحم فترة أطول في المرش (الدوش) الحار. اغل الماء في إبريق، ثم صبه في قدر، وانحنِ فوق القدر بعد تغطية رأسك بمنشفة. استنشق البخار. وحتى الشاي الحار أو شوربة الدجاج تكون مساعدة. والعناصر السرية هنا هي في البخار. حاول أن تتنشق البخار 3 إلى 4 مرات يوميا.

• نم ورأسك مرتفع. إن كان الألم لديك في جانب واحد فقط، نم بوضع جانب وجهك الخالي من الألم على الوسادة.

• استخدم مزيلات الاحتقان. فالحبوب الحاوية على مواد pseudoephedrine أو phenylephrine مساعدة جدا، إلا أنها تقود في أحيان كثيرة إلى رفع ضغط الدم، وتسريع نبضات القلب، أو تحدث التشويش وتصيبك بالأرق. إلا أن بخاخات (سبراي) الأنف الحاوية لـ phenylephrine أو oxymetazoline ليس لديها هذه الأعراض الجانبية. ولكن إن أكثرت استعمالها ولفترات طويلة فقد يؤدي ذلك إلى تخريش الأنف أو أن تصبح معتمدا دائما عليها.

• استشر الطبيب حول وصفات البخاخات الحاوية على الاسترويدات، خصوصا إن كنت تعاني من الحساسية أو إن كان التهاب الجيوب الأنفية لديك من النوع «العنيد».

• استعمل بخاخات الماء المالح لتسييل المخاط وغسل الجيوب الأنفية.

• تجنب مضادات الهستامين. إنها عظيمة للحساسية، وعند سيلان الأنف في نزلات البرد، إلا أنها تزيد من ثخن المخاط، الذي يصعب تفريغه، وهذا هو آخر الأمور التي ترغب فيها لدى الإصابة بالتهاب الجيوب.

• كمادات دافئة على وجهك قد تخفف من الألم. والأدوية المخففة للآلام التي تباع من دون وصفة طبية مثل الاسبرين، أو الأسستامينوفين تساعد في تخفيف الألم، والحمى.

إن المضادات الحيوية لا توضع في قائمة أولى علاجات التهاب الجيوب الأنفية. ولكن وبفضل الإعلانات التلفزيونية والصحافية المتتالية فإن غالبية المصابين بالتهاب الجيوب الأنفية يتوقعون تسلمهم للمضادات الحيوية، فيما يقوم أغلب الأطباء بتزويدها لهم. وبالفعل فقد شكلت المضادات الحيوية خطوة عظمى إلى الأمام في علاج التهاب الجيوب الأنفية- إلا أنها لا تؤدي مهمتها إلا إذا تم التوصل إلى عملية تفريغ جيدة للجيوب. وإن تم التوصل إلى تفريغ جيد فليس هناك ضرورة للمضادات الحيوية.

ورغم جودتها فإن المضادات الحيوية لها نواقص محتملة. إذ إنها يمكن أن تثير ردات فعل الحساسية أو تقود إلى ظهور أعراض جانبية. كما أن الاستعمال المتزايد للمضادات الحيوية أدى إلى انتشار البكتريا المضادة للمضادات الحيوية (البكتريا المتفوقة). وأخيرا فإن الكثير من هذه الأدوية غالي الثمن.

ومع ذلك، إن حدث وأن التهاب الجيوب الأنفية لم يتحسن خلال يومين إلى أربعة أيام من العلاج بالتفريغ – أو أن الالتهاب كان شديدا منذ البداية- فإن الطبيب سيصف المضادات الحيوية. ولأن البكتريا المقاومة غالبا ما تعيش في الأنف والجيوب الأنفية فإن من المنطقي استعمال واحد من المضادات الحيوية الجديدة الموجهة ضد هذه البكتريا.

ولكن، منطقيا أم غير منطقي، فإن عددا من الدراسات أشار إلى أن المضادات الحيوية القديمة الأقل ثمنا، فعالة أيضا مثلها مثل الأدوية الجديدة التي تهاجم البكتريا المقاومة. والسبب في ذلك هو أن التفريغ هو أكثر أهمية من المضادات الحيوية في غالبية حالات التهاب الجيوب الأنفية غير المعقدة. ولنفس هذا السبب فقد أظهرت التجارب أن العلاج بالمضادات الحيوية لمدة 3 إلى 7 أيام هو عموما فعال بمثل فاعلية العلاج التقليدي لمدة 10 إلى 14 يوما لحالات التهاب الجيوب الأنفية غير المعقدة.

الكثير من البكتريا يمكنها أن تسبب التهاب الجيوب الأنفية الحاد. وأكثر الأسماء شيوعا هي أسماء مخيفة للبكتريا مثل جرثومة ذات الرئة الفصيّة Pneumococcus، المكورات العقدية Streptococcus و Hemophilus وMoraxella ، وما لم يكن لديك انثقاب في الجيوب الأنفية (بسبب فحص تدخلي نادر يجريه أطباء الأنف والأذن والحنجرة، أو أحياء مجهرية غير معروفة أو مضاعفات)، فإنه لا يمكن التعرف بأي طريقة، على نوع البكتريا المسببة لالتهاب الجيوب الأنفية. ومحتويات المخاط أو الأنف المزروعة مختبريا لا تساعد كثيرا هنا لأنها مليئة دوما بالبكتريا التي تعيش داخل الأنف.

ومع هذه التصورات الموجودة، فإن الكثير من الاختصاصيين في الأمراض المعدية يوصون بالعلاج ببعض الأدوية المتوفرة مثل trimethoprim-sulfamethoxazole (وهو دواء مدمج يضم عقار السلفا)، وamoxicillin (وهو نوع من البنسلين) أو doxycycline (وهو نوع من التيتراسايكلين). وإن أخفقت هذه الأدوية في مهمتها- أو كان المرض شديدا في بدايته- فإن الأطباء يتحولون لوصف amoxicillin-clavulanic acid أو أحد أدوية quinolone (مثل دواء levofloxacin)، أو أحد أدوية Macrolide (مثل دواء azithromycin)، أو أحد أدوية cephalosporin (مثل دواء cefuroxime).

التزمي بالنقاط المذكورة اعلاه واخبرينا بالنتيجة.
شافاكي الله وعافاكي.






    رد مع اقتباس
قديم 11-26-2013, 12:27 PM   رقم المشاركة : 3
عضو مبتدئ







foufikand غير متواجد حالياً

افتراضي

شكرا على المعلومات القيمة لكن قبل يومين اتصلت بالدكتور الدي قلت لكم عنه هاتفيا وقال لي انه يجب ان اعمل فحوصات للانف ليرى ان كانت لدي حساسية انف. سؤالي هل يمكن ان تكون حساسية الانف التي تصيبني بكل هده الاعراض ام لا ؟ مع العلم ان لدي كما قلت لكم سابقا افرازات نخامية يوميا تتعبني ؟
ارجو منكم الاجابة وشكرا مجددا على تعبكم معي يا سيدي الدكتور.







    رد مع اقتباس
قديم 11-26-2013, 05:47 PM   رقم المشاركة : 4
إدارة المنتدى







عيادات العرب الطبية غير متواجد حالياً

افتراضي

الحساسية في الانف تسبب الضيق نعم لكن ليس بالاعراض التي ذكرتيها انتي، وان كنتي تعانين من حساسية فعلا فهي بالتاكيد مترافقة مع التهابات في الانف، لا بأس من عمل فحص الحساسية لكن الاهم الالتزام بالنقاط المذكورة وخصوصا عمل تبخيرة للانف.
اذا عملتي الفحص اخبرينا بالنتيجة هنا في نفس الموضوع.






    رد مع اقتباس
قديم 12-03-2013, 03:11 PM   رقم المشاركة : 5
عضو مبتدئ







foufikand غير متواجد حالياً

Smile

شكرا لكم على تجاوبكم لاسئلتي ومساعدتكم لي
لقد قمت بتبخيرة الانف لمدة اسبوع تقريبا على ما اظن, ولقد احسست بتحسن ملحوظ لقلة الافرازات النخامية اليومية الان لدي افرازين او ثلاثة على الاكثر في اليوم وفي بعض الاحيان اختناق الانف قلييلا او سيلانه, سؤالي هو كم من الوقت يجب علي ان استمر بتبخيرة الانف ومادا يجب ان اخد كدواء مصاحب لايقاف علتي نهائيا ؟؟؟و شكرا مجددا







    رد مع اقتباس
قديم 12-03-2013, 03:47 PM   رقم المشاركة : 6
إدارة المنتدى







عيادات العرب الطبية غير متواجد حالياً

افتراضي

نعم اختي فكما قلت لكي التبخيرة اهم شيء ولو اردتي ان تأخذي بنصيحتي فلا انصحك غير التبخيرة وشرب مغلي البابونج فهو يساعد على فتح المجاري التنفسية وتحسين التنفس، استمري عليهما حتى تشعري بان مشكلتك قد انتهت ويجب ان تستخدمي التبخيرة يوميا وان لا تقومي بعملها ايام وتنقطعي عنها ايام اخرى فلكي تحصلي على نتيجة ممتازة استمري عليها يوميا بدون توقف حتى تتشافي تماما، ولن يطول الامر فخلال مدة قصيرة سوف تنحل مشكلتك بالكامل ان شاء الله اذا اخذتي التبخيرة يوميا وبدون انقطاع، واخبرينا بالنتيجة في نفس هذا الموضوع.
شافاكي الله وعافاكي.






    رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


 

 
الساعة الآن 05:36 PM.
 ترقية أستايل عين السيح
Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd diamond
 

تصميم معهد ترايدنت